خريطة الموقعالسبت 23 سبتمبر 2017م
قبل أن نختلف - الجزء الثاني  «^»  قبل أن نختلف - الجزء الأول -  «^»  إني أراك ضعيفاً  «^»  طلبة العلم بين الإفادة والاستفادة  «^»  من روائع المخلصين  «^»  برنامج عملي لشهر رمضان المبارك  «^»  رمضان أتى  «^»  أسرتي السعيدة  «^»  الاشارة إلى احكامالاستخارة  «^»  قلبي أنت سر معاناتيجديد المقالات
العلم خطوة بخطوة   «^»  من روائع المخلصين الجزء الثاني  «^»  من روائع المخلصين الجزء الأول  «^»  حتى لا ينقطع الحبل  «^»  قلبي أنت سر معاناتي  «^»  عشر منارات في صناعة الذات  «^»  شاب يحرق اصبعه  «^»  نظام الأسرة  «^»  مذكرة الثقافةجديد كتب الشيخ
دورة شرح كتاب الأصول الثلاثة وكتاب العقيدة الواسطية  «^»  سلسلة دروس السيرة النبوية على صاحبها أفضل الصلاة وأتم التسليم  «^»  دروس الشيخ العلمية  «^»  بث جميع دروس الشيخ العلميةجديد الأخبار
من قول المصنف ومن شك في عدد الركعات الى قوله ومن سها مرارا كفاه سجدتان  «^»  من قول المصنف ترك ركنا الى قوله وعليه السجود للكل  «^»  من قول المصنف وان طال الفصل او تكلم الى قوله او تنحنح من غير حاجة فبان حرفان بطلت  «^»  الدرس السادس  «^»  الدرس الخامس  «^»  الدرس الرابع  «^»  الدرس الثالث  «^»  الدرس الثاني  «^»  الدرس الأول  «^»  باب سجود السهو من قول المصنف وعمل مستكثر عادة من غير جنس الصلاة الى قوله ولمصلحتها إن كان يسيرا لم تبطلجديد الدروس
الظل  «^»  سلسلة السيرة النبوية بداية البعثة الجزء الثالث  «^»  سلسلة السيرة النبوية بداية البعثة الجزء الثاني  «^»  سلسلة السيرة النبوية الجزء الخامس  «^»  سلسلة السيرة النبوية الجزء الرابع  «^»  سلسلة السيرة النبوية الجزء الثالث  «^»  سلسلة السيرة النبوية الجزء الثاني  «^»  سلسلة السيرة النبوية الجزء الأول  «^»  سيرة الإمام البخاري رحمه الله  «^»  الصوم منع من محبوبجديد الفيديو

مقالة
مشكلات وحلول
حل مشكلة فتاة يمنعها أبوها من الزواج

فضيلة الشيخ الدكتور عبيد بن سالم العمري


- أنا فتاة أبلغ من العمر (35 ) تقدم لخطبتي الكثير ولكن أبي يرفض والسبب لأنه لا يقوم بخدمة البيت غيري وقد نفد صبري حتى أني أفكر في الانتحار فهل من حل ؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وبعد :

فمشكلة عضل الأولياء مولياتهم ومنعهم من التزويج بالأكفاء يعاني منها كثير من الفتيات ، ولا شك في حرمة ذلك شرعا وشناعته عقلا ، وآثاره خطيرة على الولي وموليته والمجتمع بأسره ، فلا بد من تعاون الجميع على حلها وخاصة النخب المثقفة 0

وحل المشكلة يكمن في النقاط التالية :

1- الحوار الهادئ مع ذلك الأب حوارا يتضمن إشعار الأب بمعاني الحب والاحترام والامتنان ، ثم توجيه الخطاب لمشاعره الحانية ، وبيان حجم المعاناة التي تمر بها البنت ، وإثارة كوامن الحنان والشفقة فيه 0 وهذه الطريقة جربها الكثير فكانت أجدى من غيرها ، ولها تأثيرها الساحر ، فما خلا قلب والد من حنان 0

2- إذا لم يجد هذا الأسلوب فينتقل إلى بيان موقف الشرع من هذا الأمر ، مع تخويفه من الله ، ويذكر بيوم الوقوف بين يدي الله ، ولا شك أن هذا الأسلوب له أثر بالغ في نفس كل مسلم 0

3- عند الفشل في ذلك ، فإننا نطرح المسألة على بساط العقل والنظر ، فإن هذا الرفض لا مسوغ له في الحقيقة ويمكن العدول عن الرفض مقابل بعض التنازلات من جهة البنت 0

وبعض الأولياء يلجأ عند هذه النقطة إلى الطعن في المتقدم لطلب الزواج واختلاق بعض العيوب ، ولكن ما أن يسلط عليها الضوء على تلك الطعون حتى تعلن إفلاسها وعدم مصداقيتها 0

4- قد لا تستطيع المرأة بسبب الحياء أو الخوف أو التكوين الثقافي أو الاجتماعي من القيام بهذه الخطوات ، وهنا يلجأ -وبدون علم الولي - إلى أفراد الأسرة القادرين كالأم والجد والأخوة ثم الأعمام أو أحد الأقرباء ، وخاصة ممن لهم تأثير أو لديهم تقدير عند الولي 0

5- عند إصرار ذلك الولي على موقفه فإنها تسقط ولايته على هذه المرأة ، وتنتقل إلى من بعده 0

6- وللمرأة الحق في الرفع للقاضي والذي سيعالج الأمر بالحلول الممكنة وآخرها إسقاط الولاية ، وتزويج المرأة عن طريق القضاء، وقد حصل هذا كثيرا في عرض التاريخ وطوله 0

7- وبهذا ندرك أن هذه المشكلة لها حلولها مما يجعل المرأة تدرك أن الشرع الذي جعل الولاية في النكاح قصد المحافظة عليها وصيانتها عما لا يليق بها ، وعندما تستخدم الولاية بقصد الإضرار بها ،
فإن الشرع يتدخل ليحسم الأمر ، ويمنع الظلم 0

8- مما سبق يتضح أنه لا داعي للتفكير بالهروب من المنزل أو الانتحار أو غير ذلك ، بل الحل يتأتى بأمور أهون من ذلك بكثير 0

9- أخيرا أذكر بحلول لها الأثر الكبير في تحقيق هذا المطلب ، ومنها الإكثار من الاستغفار ، والدعاء وخاصة في أوقات الإجابة ، والصدقة وخاصة صدقة السر ، والاجتهاد في بر ذلك الوالد والإحسان إليه قال تعالى ( وصاحبهما في الدنيا معروفا ) 0

10- ولا بد من إشغال النفس عن التفكير بعمل مفيد كطلب علم ومنه حفظ القرآن الكريم والسنة النبوية ، والعبادة من صلاة وصيام والإكثار من النوافل وخاصة قيام الليل ، ومزاولة الهوايات النافعة ، فإن هذا هو عين المنطق والعقل0

إذا لم تستطع شيئا فدعه وجاوزه إلى ما تستطيع

وأخيرا أسأل الله بأسمائه الحسنى وصفاته العليا أن يفرج كربة هذه الأخت وسائر الأخوات عاجلا غير آجل وأن يمن عليهم بالأزواج الصاحين والذرية الصالحة وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .

نشر بتاريخ 01-06-2009  


أضف تقييمك

التقييم: 4.80/10 (1275 صوت)


 


Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
Copyright © 2008 http://www.obaidalamri.com - All rights reserved

المقالات|فلاشات الشيخ|كتب الشيخ|الأخبار|الفيديو|الدروس |المنتديات|الرئيسية